أبو رغيف: الكاظمي اشبه بمطفئ الحرائق وعلى العراق ان يقدم مصلحته في علاقاته الدولية

 رأى المتحدث بإسم تيار الحكمة الوطني نوفل ابو رغيف، أن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أشبه بمطفئ الحرائق بعد ان تعقدت العملية السياسية، مبيناً أن على العراق تقديم مصلحته في علاقاته الدولية.

وقال ابو رغيف في تصريح صحفي إن "الكاظمي اشبه بمن هو مطفىء للحرائق؛ البلد محمل بالتراكمات والاعباء وهناك فسحة واسعة بين الشارع والقوى السياسية، وهناك عامل دولي واضح انه متوتر ومتأزم اذا كان الرجل قادر على اطفاء الحرائق واعادة ولملمة البيت العراقي ولم الشمل وتعامل بطريقة منسجمة كما حاله الان الرجل غير متقاطع وحريص على ان لايخسر جهة او قائد اومكون او اسم فأن هذا الامر سيكون مهماً جداً في مواجهة باقي التحديات".

واضاف: "من ضمن الاشياء في اطفاء الحرائق علينا ان نقر بمسألة اساسية مهمة انه لاغنى لنا عن علاقتنا بالجانب الغربي والدول الكبرى بالدرجة نفسها التي لا غنى لنا فيها على العلاقة مع ايران ودول الجوار والمنطقة وقد تكون هناك اختلافات جوهرية جذرية على ملف اقتصادي او نووي او سياسي بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والولايات المتحدة ولكن قدر العراق انه محتاج يتواصل يتعامل ويتفاعل ويتعاطى مع الجمهورية الاسلامية والولايات المتحدة".

وتابع: "لماذا اكون جزءاً من اجندة الولايات المتحدة او لماذا اكون جزءاً من اجندة الجمهورية الاسلامية".

cron