عضو في الحكمة : لجوء الكاظمي لادارة الوزارات الشاغرة بالوكالة سببه اصرار الكتل على مرشحيها

كشف عضو الهيأة العامة لتيار الحكمة، رحيم العبودي عن الأسباب التي دفعت رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى تكليف عدد من الوزراء بإدارة الوزارات السبع المتبقية بالوكالة.

وقال العبودي في تصريح صحفي اليوم الاربعاء ، إن "الأسباب التي دفعت رئيس الحكومة لتكليف عدد من الوزراء لإدارة الوزارات الشاغرة جاءت بعد تمسك وإصرار الكتل السياسية بمرشحيها للوزارات السبع الشاغرة، ورفضها استبدالهم بمرشحين آخرين".

وأضاف، أن "الكتل السياسية غير جادة في حسم ملف تسمية مرشحين للوزارات السبع المتبقية في حكومة الكاظمي"، مبيناً أن "رئيس مجلس الوزراء طالب الكتل السياسية التي من حصتها هذه الوزارات بتقديم مرشحين جدد، ليتسنى له اختيار الشخصيات الكفؤة والنزيهة لهذه الوزارات".

ورأى القيادي في تيار الحكمة، أن "قرار الكاظمي لإدارة الوزارات الشاغرة بالوكالة، يأتي كورقة ضغط على الكتل السياسية لتقديم مرشحين جدد للوزارات الشاغرة"، لافتا الى أن "هناك اسماء رشحت من قبل الكتل السياسية مشمولة بالمساءلة والعدالة".

وأكد العبودي، أن "بعضا من الكتل السياسية ترغب في إعادة ذات المرشحين الذين رفضهم مجلس النواب، وتطالب الكاظمي بعرضهم مرة أخرى" مشيرا الى أن "رئيس الحكومة رفض هذه العروض، وأصر على ضرورة إبدال جميع المرشحين".

وبشأن استحداث وزارة لشؤون المرأة، ومنصب نائب رئيس مجلس الوزراء، أشار العبودي الى إن "هذا الطرح موجود ويأتي لترضية بعض الأطراف لكن هذا الملف في الوقت الحالي متوقف وسيتم البدء بفتحه بعد إكمال الملف الوزاري".

cron